مقالات وتقارير

Hub71 تدعم الشركات الناشئة بمجال تكنولوجيا الرعاية الصحية والتعليمية

أعلنت Hub71، منصة التكنولوجيا المتنامية التي تتخذ من أبوظبي مقراً لها، عن انضمام 15 شركة جديدة إلى المنصة ليزيد بذلك عدد الشركات الناشئة المنضوية تحت مظلتها إلى 51 شركة، حيث تستفيد هذه الشركات من برنامج حوافز Hub71.

منحت لجنة اختيار الشركات في Hub71 الأولوية للشركات الناشئة العاملة في مجالات تكنولوجيا الرعاية الصحية والتعليم، التي توفر جميعها التقنيات ذات الأهمية الجوهرية لدعم مؤسسات القطاعين العام والخاص في مواجهة التحديات الناجمة عن تفشي فيروس كوفيد – 19. وفي ظل نقص تجهيزات ومعدات الوقاية الشخصية لحماية طواقم الصفوف الأولى للرعاية الصحية عالمياً، فقد اختارت Hub71 الشركة الناشئة Aumet، التي تتخذ من الولايات المتحدة مقراً لها، للاستفادة من برنامج الحوافز.

تقوم الشركة بربط 50 ألف شركة لتصنيع الأجهزة والمعدات الطبية من جميع أنحاء العالم مع جهات توزيع المنتجات ذات الأهمية الجوهرية، مثل: أجهزة الحماية الشخصية (PPE)، التي تستخدمها طواقم العمل الطبية والمرضى. ومن بين الشركات التي انضمت أخيراً، منصة الطبي التي تُعنى بتقديم محتوى طبي موثوق باللغة العربية ومقرها في الأردن، ومنصة Kinderly التي تأسست في المملكة المتحدة، حيث تركّز على توفير محتوى تعليمي خاص بمرحلة الطفولة المبكرة لأولياء الأمور والأطفال. وتحظى جميع الشركات في منصة Hub71 بقدرات متميزة لدعم الشركات الإقليمية والعالمية وكذلك الأفراد؛ للتكيف مع بيئة العمل الجديدة.

قال إبراهيم عجمي، القائم بأعمال الرئيس التنفيذي لمنصة Hub71 ورئيس وحدة الشركات الناشئة لدى شركة مبادلة للاستثمار: “لا شك أن الـ 15 شركة التي انضمت إلى Hub71 سوف تضيف قيمة إلى مجتمع الأعمال في أبوظبي، وذلك من حيث تعزيز التبادل المعرفي وإثراء التنوع في منظومة الأعمال، في الوقت الذي يمضي العالم بخطى متسارعة من أجل تبني التحوّل الرقمي. وتحرص Hub71، والشركات العاملة من خلالها، على توفير كافة السبل لمجابهة هذه التحديات الناجمة عن تفشي كوفيد -19 وتلبية احتياجات مجتمع الشركات لدينا، بالتعاون مع الجهات الحكومية والمؤسسات وروّاد الأعمال. إن انضمام 15 شركة ناشئة جديدة، من شأنه أن يعزز مكانة Hub71 لدعم جهود التحوّل الرقمي على امتداد عدة قطاعات، ويسرّع التحوّل في طريقة استخدام الخدمات الأساسية”.

في إطار حرص Hub71 على القيام بدور محوري في التعامل مع كوفيد -19، فقد أتاحت المجال لانضمام متخصصين في المجال العلمي وشركات الرعاية الصحة الناشئة والتخصصات الهندسية، وذلك لطرح أفكارهم المبتكرة التي من شأنها التعامل مع الوضع الراهن.

تجدر الإشارة إلى أنه في غضون أقل من شهر، سجّل مركز أبوظبي للتطبيب عن بُعد زيادةً نسبتُها 2000% في الاستشارات الطبية عن بُعد، ويستخدم الذكاء الاصطناعي من أجل تسريع جهود استكشاف الأدوية في طيف واسع من المجالات. ويأتي ذلك في الوقت الذي تفرض التطورات الراهنة على مزوّدي خدمات الرعاية الصحية إعادة النظر في طرق توفير خدماتهم، لاسيما بعد ما أصبحت وسائل التشخيص عن بُعد واقعاً للكثير من المرضى، مما يتطلب من القائمين على الرعاية الصحية تبني أدوات رقمية متطورة ومبتكرة وآمنة.

كذلك فإن أزمة انتشار هذا الوباء عالمياً تُلقي بالضوء على أهمية تحقيق التحوّل في أنظمة الرعاية الصحية عبر مختلف الوسائل التكنولوجية المبتكرة. وفي هذا الصدد، سوف تواصل وحدة مبادلة للاستثمارات المالية التوسع في استثماراتها بمجالات تكنولوجيا الرعاية الصحية وعلوم الحياة.

قال يحيى عقل، مؤسس Aumet: “إننا نثق في أبوظبي بما تمتلكه من مقومات أعمال آمنة ومترابطة بشكل مميز وداعمة للشركات لتحقيق التميز، حيث نتطلع من خلال وجودنا هنا إلى التوسع بأنشطتنا على نطاق عالمي. ومن خلال الدعم الهائل الذي يتيحه مجتمع الأعمال في Hub71، فلن نجد بيئة محفزة للتميز ولخططنا التوسعية أفضل من هنا”.

تلقت Hub71 خلال الربع الأول من العام الجاري 124 طلباً للاستفادة من برنامج حوافز Hub71 من قبل شركات ناشئة تنتمي إلى 37 جنسية متنوعة، وقد جاءت الشركات المتأهلة للاستفادة من البرنامج من 10 دول، منها، لأول مرة، اليونان والبرازيل وسنغافورة وإيرلندا وكندا.

شكلت الشركات التي تتخذ من دولة الإمارات مقراً لها نسبة 27 في المئة من 15 شركة متأهلة، وهي مملوكة من قبل رواد أعمال من جنسيات مختلفة وثقوا بمناخ الأعمال في الدولة. وبلغت نسبة الشركات الناشئة التي شهدت في ما مضى برنامج مسرعات تكنولوجية 53 في المئة من 15 شركة، مثل مسرّع Techstars Hub71 Accelerator أو أنجال زِ، وهو عبارة عن مبادرة تقودها هيئة أبوظبي للطفولة المبكرة وتهدف إلى تحفيز الشركات المتنامية في مجال حلول وخدمات الطفولة المبكرة. ونجحت 60 في المئة من هذه الشركات في تأمين تمويلات شركات رأس المال الجريء أو تمويل المسرعات، وذلك من شركاء Hub71، مثل إم إي في بي، وشروق بارتنرز، مما يعزز تكامل قدرات منظومة مجتمع الأعمال بالمنصة.

تجدر الإشارة إلى أن برنامج حوافز Hub71 يوفر دعماً للسكن والمساحات المكتبية والضمان الصحي يصل إلى 100 في المئة للشركات الناشئة في مرحلة التأسيس الأولى لمدة عامين، وبنسبة 50 في المئة للشركات الصاعدة لمدة ثلاثة أعوام، حيث تصل قيمة الدعم إلى حوالي 3.5 ملايين درهم إماراتي، أو ما يعادل 950 ألف دولار أمريكي.

كما تدعو المنصة الشركات الناشئة من جميع أنحاء العالم للتقدم بطلباتها للاستفادة من برنامج حوافز Hub71، الذي سيبدأ اختيار الدفعة الجديدة من الشركات في يونيو المقبل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى