مقالات وتقارير

9 نصائح لحماية خصوصيتك على الإنترنت خلال انتشار فيروس كورونا

 

تصاعدت التهديدات السيبرانية من حيث العدد والتعقيد أثناء انتشار فيروس كورونا COVID-19 مع تزايد تعقيد الأدوات والتقنيات المستخدمة من قبل المجرمين على مدى السنوات الأخيرة، ونظرًا لأن الأبحاث والدراسات قد لفتت الانتباه إلى التهديدات المتزايدة للسلامة عبر الإنترنت، فقد عملت المنظمات والحكومات بلا كلل على تعزيز البنية التحتية الأمنية وبناء ذخيرة جديدة ضد التهديدات السيبرانية، ومع ذلك فإن اتخاذ التدابير اللازمة لضمان السلامة الشخصية هو أيضًا مسؤولية كل فرد وخاصةً أثناء تفشي فيروس كورونا المستجد.

أهم 9 نصائح لحماية بياناتك وخصوصيتك عبر الإنترنت خلال انتشار فيروس كورونا المستجد.

1- احرص على سلامة البريد الإلكتروني:

وفقًا للأبحاث، تم تنفيذ 94٪ من هجمات البرامج الضارة عبر رسائل البريد الإلكتروني، حيث اكتسبت هجمات التصيد الاحتيالي وخدع البريد الإلكتروني زخمًا على مرّ السنين، مما يجعل التصرف بحذر عند فتح رسائل البريد الإلكتروني والرد عليها أمرًا في غاية الأهمية.

لذلك، ابق متيقظًا بشكل خاص لأولئك الذين يطلبون التحقق من التفاصيل الشخصية، والذين غالبًا ما ينتحلون شخصية فرد معروف أو منظمة مرموقة مثل البنك، وإذا صادفت أي رسائل بريد إلكتروني مشبوهة فقم بإجراء بحث عكسي في البريد الإلكتروني باستخدام موقع بحث عن أشخاص، مثل Nuwber، أو تواصل مباشرةً مع الفرد إذا كنت تعرف رقم الاتصال الخاص به بالفعل.

2- فكِّر مرتين قبل النقر:

يتم اليوم بدء أكثر من 90٪ من خروقات البيانات بنقرة واحدة، ويتزايد الدليل بوضوح على استخدام فخ النقر للهجمات الإلكترونية على كل من الأفراد والمنظمات، وغالبًا ما يمكن لهذه الروابط تنزيل فيروسات ضارة، أو حتى نقلك إلى مواقع ويب عديمة الضمير تنتحل هوية تلك المنظمات المشهورة لتضليلك في إفشاء معلوماتك الشخصية، لذلك احذر من الروابط غير المعروفة التي تتم مشاركتها عبر رسائل البريد الإلكتروني أو الرسائل النصية، أو حتى على مواقع الويب والمدونات، حيث ينشط المجرمون الإلكترونيون اليوم خلال تفشي فيروس كورونا المستجد.

3- احمِ كلمات المرور:

تُعد كلمات المرور القوية والآمنة خطوة أساسية لحماية بياناتك وحساباتك الشخصية وأجهزتك من أي هجوم ضار، لذلك احتفظ بكلمات مرور فريدة منفصلة لكل متطلب، وتأكد من تغييرها بشكل دوري لمزيد من الأمان، كما يمكن أن يوفر لك برنامج أو تطبيق إدارة كلمات مرور مرموق راحة في تخزين العديد من كلمات المرور وإدارتها، وبالتالي يلغي الحاجة إلى حفظ السجلات المكتوبة أو الاحتفاظ بها.

4- اجعل مشاركاتك يقظة:

نظرًا لأن التكنولوجيا قد أوجدت فرصًا لا حدود لها للتواصل والمشاركة الاجتماعية مع ملايين الأشخاص في جميع أنحاء العالم، فإن الإفراط في نشر تفاصيل حياتك الشخصية على وسائل التواصل يؤدي إلى طمس خطوط الخصوصية والأمان، لذلك فإن توخي الحذر على وسائل التواصل أمر محوري، وكذلك إعادة النظر في إعدادات خصوصيتك على وسائل التواصل.

5- احذر التنزيلات الضارة:

يمكن تشغيل تنزيل البرامج الضارة وبرامج التجسس على أجهزتك من خلال مرفق بريد إلكتروني، أو حتى مع تنزيل محتوى من موقع ويب، وبمجرد تنزيلها على جهازك، يمكن لهذه الملفات الضارة استخراج البيانات الشخصية، ومراقبة أنشطتك ونقلها، وحتى تنفيذ عملية استيلاء تتطلب فدية، لذلك تجنب أي تنزيلات مشبوهة أو غير ضرورية، وافحص المستندات باستخدام برامج مكافحة الفيروسات قبل الفتح.

6- احرص على سلامة المتصفح:

غالبًا ما تقوم المتصفحات بتتبع سلوك المستخدم عبر الإنترنت وما يقوم بتخزينه، حيث يمكن أن تعرِّض خصوصيتك للخطر في حالة حدوث اختراق أمني، لذلك يعدُّ تعطيل ميزات التتبع هذه مثل تسجيل الدخول التلقائي، والتعبئة التلقائية، وخيارات حفظ طرق الدفع وكلمات المرور، خطوة حاسمة لحماية خصوصيتك وأمانك، علاوة على ذلك، يجب أيضًا حذف سجل البحث وملفات تعريف الارتباط والملفات المخزنة مؤقتًا بانتظام؛ لإزالة أي بيانات مخزنة يمكن أن تكشف عن أنشطتك عبر الإنترنت.

7- كافح الفيروسات:

يعد تثبيت برنامج مكافحة الفيروسات خطوة أساسية أخرى للحماية من هجوم إلكتروني ضار، حيث يمكن أن ترصد هذه البرامج التهديدات المحتملة لأجهزتك، وتتعرف عليها، وتعمل كدرع ضد عمليات التسلل المحتملة، كما يمكنها تحذيرك من مواقع الويب غير الآمنة، وحتى دعمك بوظيفة النسخ الاحتياطي لحماية بياناتك في حالة حدوث هجوم.

8- اهتم بسلامة التطبيقات:

يمكن أن تشكل التطبيقات التي تم تنزيلها على أجهزتك المحمولة تهديدًا كبيرًا لأمان بياناتك إذا تُرِكت بدون حراسة، حيث يمكن للتطبيقات تتبع البيانات الشخصية، مثل قوائم جهات الاتصال والرسائل والموقع، وحتى أنشطة التصفح في الوقت الفعلي، ومشاركتها مع جهات خارجية، كما يُعد تقليل التطبيقات في أجهزتك والإبقاء على أكثر التطبيقات أهمية خطوة جيدة، كما أن تجنب تحميل تطبيقات الجهات الخارجية يعتبر من الممارسات المهمة لأمان هاتفك المحمول.

9- استخدم VPN:

يمكن للشبكة الافتراضية الخاصة أن تحمي أنشطتك عبر الإنترنت من المجرمين الإلكترونيين عن طريق توجيه حركة المرور عبر خوادم مختلفة، كما يمكن أن يسمح لك ذلك بالبقاء مجهول الهوية، وتوفر لك هذه العملية الحماية اللازمة لتجنب تعقبك واستهدافك من قبل الأنشطة الإجرامية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى