أخبار التقنية

أمازون تسعى لفحص موظفيها لمنع تفشي الكورونا

أفادت وكالة رويترز اليوم السبت بأن شركة أمازون تواصلت مع شركتين من شركات صناعة اختبارات الفيروسات التاجية (كورونا) بهدف التمكن من فحص موظفيها لتقليل خطر الإصابة بالفيروس التاجي المستجد (كوفيد-19) COVID-19 في مستودعاتها.

وقالت رويترز: إنها اطلعت على وثيقة داخلية تكشف من أن المديريْن التنفيذيين لـ (مختبرات أبوت) Abbott Laboratories، و(ثرمو فيشر ساينتيفيك) Thermo Fisher Scientific أخبرا أمازون برغبتهم في العمل معها، مع أن الحكومة الأمريكية تستهلك كل طاقة الشركتين الاختبارية في الوقت الحاضر.

وناقشت الشركة أيضًا ما إذا كان بإمكانها بدء مثل هذه الاختبارات في مستودع واحد على الأقل بالقرب من مقرها الرئيسي في سياتل، الذي لم يكن وضعه واضحًا. وأشارت الوثيقة على نحو منفصل إلى أن أمازون تبحث في القدرة على فحص أكثر من شخص واحد في كل مرة بحثًا عن الفيروس، وترغب أيضًا في المشاركة مع منظمة طبية في جهود الاختبار.

وفي بيان نُشر اليوم السبت، أكدت مختبرات أبوت أن أمازون تواصلت معها، كما تواصلت معها شركات أخرى لإجراء اختبارات الفيروس للقوى العاملة لديها. أما أمازون – التي تعد أكبر شركة للبيع بالتجزئة في العالم – فتستعد لطرح أقنعة للوجه وفحوصات درجة حرارة للعاملين في جميع مستودعاتها في الولايات المتحدة وأوروبا بحلول الأسبوع المقبل. ولكن على المدى الأطول، تريد الشركة اختبار العمال للكشف عن الفيروس وتأمل أن تحذو شركات أخرى حذوها.

وكشفت الوثيقة أيضًا عن مدى تركيز الشركة على اختبار الفيروسات التاجية بوصفها مهمة في عملها وتعزيز الاقتصاد الأمريكي. وتأتي محاولات زيادة إجراءات الفحص في حين يشهد العديد من مستودعات أمازون احتجاجات من الموظفين الذين يخشون بصورة متزايدة من إصابتهم بالفيروس. خاصةً، بعد الإعلان عن إصابة ما لا يقل عن 19 موظفًا بفيروس (كوفيد-19) في الولايات المتحدة.

يُشار إلى أن عدد المصابين بفيروس (كوفيد-19) تجاوز حتى اليوم المليون مصاب مع أكثر من 58,000 حالة وفاة بسبب الجائحة التي انتشرت في جميع أنحاء العالم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى